-

استهداف النقاط الطبية

شهيد وإصابة المئات باعتداء الاحتلال على مسيرات العودة

غزة - صوت الأقصى

استشهد شاب وأصيب أكثر من 969 مواطناً برصاص والاختناق، اليوم الجمعة،بعد استهداف جنود الاحتلال المتظاهرين المحتشدين قرب الشريط الحدودي، شرق قطاع غزة.


وأكد الناطق باسم صحة غزة أشرف القدرة استشهاد اسلام حرز الله 28 عام بطلق ناري في البطن شرق غزة وكذلك إصابة أكثر من 700 اصابة بالرصاص الحي و استنشاق الغاز وصلت مستشفيات القطاع حتى لحظة كتابة هذا الخبر.


وأفاد مراسلنا، ان طواقم الهلال الاحمر في موقع "ملكة"شرق حي الزيتون نقلت 9 اصابات بالرصاص الحي و 15 بالاختناق الى مشافي القطاع.


كما أعلنت وزارة الصحة أن 17 من المسعفين والصحفيين اصيبوا بالاختناق في خانيونس وباقي المناطق، جراء استهداف الاحتلال للطواقم الطبية .


وأصيب 3 مواطنين بالرصاص الحي شرق خان يونس، نقلوا على إثرها إلى مستشفى ناصر والأوروبي لتلقي العلاج. فيما أصيب 3 مواطنين أحدهم وصفت جروحه بالحرجة، برصاص الاحتلال خلال مواجهات شمال بيت حانون شمال القطاع، نقلوا إلى المستشفى الإندونيسي في بلدة بيت لاها المجاورة لتلقي العلاج.


هذا وأصيب 5 شبان بالرصاص الحي شرق بلدة جباليا شمال القطاع، خلال مواجهات قرب الشريط الحدودي شرق البلدة، ونقلوا على إثرها إلى المستشفى الإندونيسي للعلاج.


وفي رفح دارت مواجهات عنيفة قرب السياج الفاصل أطلق خلالها جنود الاحتلال الرصاص الحي وقناب الغاز على المشاركين في المسيرات السلمية، ما أدى إلى إصابة 5 مواطنين على الأقل بالرصاص الحي.


وكانت حشود جماهيرية زحفت منذ ساعات الصباح صوب المناطق الحدودية من رفح جنوبا، إلى بيت حانون شمال في قطاع غزة، في إطار المسيرات السلمية الشعبية بـ"جمعة رفع علم فلسطين"، التي تتواصل في غزة لليوم الخامس عشر على التوالي.


واستشهد 34 مواطنًا، وأصيب أكثر من ثلاثة آلاف آخرين بجروح، في قمع الاحتلال المشاركين في فعاليات مسيرة العودة الكبرى السلمية، منذ بدايتها في 30 مارس/آذار الماضي، والمستمرة بشكل يومي في مناطق التماس شرق القطاع.



كلمات مفتاحية