-

عامان من التفجير

هل تعرف عمليات عياش الـ8؟أولها بالعفولة وآخرها القدس

تقرير صوت الأقصى

في آخر جمعة من شهر رمضان المبارك عام 1994 استيقظ العالم على مجزرة ارتكبها مستوطن في الحرام الإبراهيمي حينما أعدم المصلين وهم سجود.


وكانت هذه المجزرة هي الشرارة التي استفزت المهندس يحيى عياش ليبدأ بتجنيد الإستشهاديين في مسلسل انتقامي تأديبي أقعد دولة الإحتلال لأكثر من سنتين على ركبتيها من شدة التوتر الأمني؟


فما هي العمليات التي كان عياش صاحبة البصمة فيها؟


• 6 نيسان 1994: الشهيد رائد زكارنة من بلدة قباطية يفجر سيارة مفخخة قرب حافلة في مدينة العفولة، ما أدى إلى مقتل 8 إسرائيليين، وجرح ما لا يقل عن 30 وذلك رداً على مذبحة الحرم الابراهيمي في الخليل.


• 13 نيسان 1994: الشهيد عمار عمارنة من بلدة يعبد يفجر شحنة ناسفة ثبتها على جسمه داخل حافلة في مدينة الخضيرة داخل الخط الأخضر ما أدى إلى مقتل 5 وجرح العشرات.


• 19 تشرين أول 1994: الشهيد صالح نزال من مدينة قلقيلية يفجر نفسه داخل حافلة ركاب في شارع "ديزنكوف" في مدينة تل أبيب ما أدى إلى مقتل 22 وجرح ما لا يقل عن 40 آخرين.


• 25 كانون أول 1994: الشهيد أسامة راضي من غزة يفجر نفسه قرب حافلة تقل جنوداً في سلاح الجو في القدس، ويجرح 13 جندياً.


• 22 كانون ثان 1995: مقاتلان يفجران نفسيهما في محطة للجنود في منطقة بيت ليد قرب نتانيا ما أدى إلى مقتل 23 جندياً وجرح أربعين آخرين في هجوم وصف انه الأقوى من نوعه.


• 9 نيسان 1995: مقاتلان ينفذان هجوميين تفجيريين ضد مستوطنين يهود في قطاع غزة ما أدى إلى مقتل 7 منهم.


• 24 تموز 1995: مقاتل يفجر نفسه داخل حافلة للركاب في "رامات غان" بالقرب من تل أبيب ما أدى إلى مصرع 6 وجرح 33 آخرين.


21 أب 1995: هجوم تفجيري استهدف حافلة للركاب في حي "رامات اشكول" في مدينة القدس، ما أسفر عن مقتل 5 وإصابة أكثر من 100 اخرين بجروح.


كلمات مفتاحية